طرق انتقال العدوى

Report
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫أهمية برنامج مكافحة العدوى‬
‫• إن التعرض لإلصابة بأمراض في المستشفيات او مراكز‬
‫الخدمات الصحية مشكلة يعاني منها الكثيرون‪ ،‬و هذه‬
‫األمراض يمكن اإلصابة بها أثناء القيام بأنشطة داخل هذه‬
‫المراكز‪.‬‬
‫• ومن ثم البد من إيجاد وسيلة للتحكم في انتقال هذه العدوى‬
‫والحد من انتشارها حسب اإلمكانيات المتاحة‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫طرق انتقال العدوى‬
‫• ال تحدث العدوى إال مع وجود العناصر األساسية المؤدية إلى ذلك‬
‫وهذه العناصر هي‪:‬‬
‫• عامل مسبب للعدوى‬
‫• مصدر لهذا العامل‬
‫• عائل معرض لإلصابة بهذا العامل‬
‫واألهم من ذلك كله وجود طريقة ينتقل بها العامل من المصدر إلى‬
‫العائل‪ ،‬ويعرف التفاعل بين هذه العناصرجميعًا بإسم‬
‫" سلسلة العدوى "‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫طرق االنتقال‪:‬‬
‫(‪ )1‬االتصال المباشر‪ :‬نتيجة مالمسة شخص مصاب لشخص آخر‬
‫عرضة لإلصابة بذلك المرض‪.‬‬
‫(‪ )2‬االتصال الغير مباشر‪ :‬ويعنى به مالمسة األشخاص المعرضة‬
‫لإلصابة مع مادة ملوثة مثل المعدات واإلبر والضمادات الطبية‬
‫الملوثة أو األيدي الملوثة للقائمين على خدمات الرعاية الصحية أو‬
‫القفازات الملوثة التي لم يتم استبدالها عند التعامل مع المرضى‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫أمثلة لطرق انتقال العدوى‬
‫‪ )1‬من العاملين أو الزائرين إلى المرضى‪.‬‬
‫‪ )2‬من المرضى أو الزائرين إلى العاملين‪.‬‬
‫‪ )3‬من المرضى إلى المرضى‪.‬‬
‫‪ )4‬من عامل إلى آخر‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫أماكن لدخول الميكروبات المسببة للمرض لجسم العائل‬
‫المعرض لإلصابة‬
‫‪(1‬‬
‫‪(2‬‬
‫‪(3‬‬
‫‪(4‬‬
‫‪(5‬‬
‫مجرى الدم (أثناء تركيب الكانيوالت أو سحب الدم)‪.‬‬
‫فتحات الجلد (الجروح السطحية والعميقة وموضع الجراحة)‪.‬‬
‫األغشية المخاطية (العيون واألنف والفم)‪.‬‬
‫الجهاز التنفسي (عند اإلستنشاق)‪.‬‬
‫الجهاز الهضمي (الفم)‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫الوقاية من اإلصابة بالعدوى‬
‫هناك ثالثة مبادئ رئيسية للحيلولة دون انتقال العدوى هي‪:‬‬
‫‪ -1‬التعرف على المرضى المصابين‬
‫‪ -2‬القضاء على الوسائل المحتملة النتشار العدوى ( مثل‪:‬‬
‫األساليب المانعة للتلوث المتبعة عند الحقن)‪.‬‬
‫‪ -3‬استخدام الواقيات‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫كيف يتم إختراق سلسلة العدوى؟‬
‫البد من انهاء احد مراحلها باستخدام‪:‬‬
‫*التنظيف‬
‫*التطهير‬
‫* التعقيم‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫اإلحتياطات القياسية لمكافحة العدوى‬
‫هى اإلجراءات الالزمة لحماية العاملين بالمؤسسات الطبية‬
‫لتقليل خطر العدوى بواسطة الجراثيم المنقولة بالدم وسوائل‬
‫الجسم‪.‬‬
‫ويجب تطبيق " االحتياطات الشاملة للدم وسوائل الجسم‬
‫االخرى " مع كل المرضى بغض النظر عن معرفة الطبيب‬
‫بكونهم مصابين ام ال ‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫التعامل الحذر مع اآلالت الحادة وكل ما يمكن ان يثقب الجلد‬
‫و التخلص اآلمن منه‪.‬‬
‫الحرص على غسل اليدين الصحي ‪.‬‬
‫استعمال "العوازل" التى تحمى من لمس الدم و التعرض‬
‫للملوثات بشكل مباشر مثل القفازات واألقنعة و المرايل‪.‬‬
‫الحرص على التنظيف والتطهير المستمر للبيئة المحيطة‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫طرق مكافحة العدوى بالمعمل‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫عمل مسحات لالسطح المختلفه في المعمل وذلك للتأكد من فاعلية‬
‫عملية التنظيف والتطهير‪.‬‬
‫اخذ عينات من البيئة المحيطة خاصة وذلك عن طريق زراعة اطباق‬
‫خاصة بعد تعرضها للهواء المحيط بكل غرفه‪.‬‬
‫عمل جداول التطعيمات الخاصه بالعاملين ‪.‬‬
‫اخذ عينات لبصمات ايدى العاملين قبل وبعد غسل االيدى‪.‬‬
‫كيفية التعامل مع حاالت الوخز‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫يؤدى االلتزام باالحتياطات القياسية إلى اآلتي‬
‫‪ -1‬منع اإلصابة بالعدوى بعد اإلجراءات الطبية‬
‫‪ -2‬تقديم خدمات متميزة آمنة‬
‫‪ -3‬منع انتقال العدوى إلى طاقم العمل‬
‫‪ -4‬حماية األشخاص الموجودين بالمجتمع من اإلصابة بالعدوى من‬
‫المنشآت الصحية‬
‫‪ -5‬منع أو تقليل انتقال العدوى بالميكروبات المقاومة لمضادات‬
‫الميكروبات‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫الغسل الروتيني لليدين‬
‫* الغسل الروتينى لليدين ‪:‬‬
‫هو إزالة األوساخ والمواد العضوية والجراثيم المؤقتة‬
‫ويعتبر غسل اليدين باستخدام الصابون العادي مناسبا ً لمعظم‬
‫األنشطة التقليدية‪ ،‬إذ يقوم الصابون بإزالة معظم الجراثيم‬
‫المؤقتة ‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫متى يجب غسل اليدين‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫قبل الطعام أو الشراب‬
‫بعد العطس او الكح‬
‫بعد استعمال المرحاض‪.‬‬
‫قبل و بعد أي تعامل مع المريض‪.‬‬
‫بعد التعامل مع الجروح ‪.‬‬
‫بعد التعامل مع األغشية المخاطية والدم وسوائل الجسم واإلفرازات‬
‫بعد لمس االسطح المحتمل تلوثها بالكائنات الدقيقة‪ ،‬مثل حاويات قياس‬
‫البول وأجهزة تجميع اإلفرازات‪.‬‬
‫بعد خلع القفازات‬
‫مغادرة مكان العمل‪.‬‬
‫قبل‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫خطوات غسل اليدين الروتيني‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬
‫خلع جميع المجوهرات والحلي‪.‬‬
‫فتح الصنبور بالكوع أو باليدين ‪.‬‬
‫تعريض اليدين لتيار الماء الدافئ‬
‫استخدام أحد المنظفات بحيث يصل إلى اليدين بصورة جيدة‪ ،‬على أن يتم دلك‬
‫جميع أجزاء اليدين جيدا‪.‬‬
‫يتم وضع األصابع بشكل متداخل مع تحريكها ذهابا ً وإيابا ً لفترة تتراوح من‬
‫‪60-30‬ثانية مع األخذ في االعتبار زيادة هذه المدة إذا ما كانت اليدان متسختان‬
‫بصورة واضحة‪ ،‬مع إزالة االوساخ تحت األظافر حيث يزيد عدد الجراثيم في‬
‫هذه المنطقة‪ ،‬يتم دلك معظم أجزاء اليد‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫‪ .1‬شطف اليدين باستخدام ماء الصنبور الجاري حتى يتم إزالة‬
‫الصابون بالكامل‪ ،‬ويحظر وضع اليدين في الحوض أو‬
‫الماء الراكد‬
‫‪ .2‬يتم تجفيف اليدين باستخدام فوطة نظيفة (تلك التي تستخدم‬
‫لمرة واحدة فقط) يفضل إغالق الصنبور باستخدام الكوعين‬
‫أو فوطة ورقية جافة‪ ،‬وذلك بعد االنتهاء من تجفيف اليدين‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫غسل اليدين الصحي‬
‫• في حالة مالمسة أسطح يفترض أنها ملوثة‪.‬‬
‫• أو عند القيام بإجراء يلزم تطهير اليدين ( مثل سحب مزرعة‬
‫دم أو ‪ )PCR‬ويتم ذلك إما باستخدام صابون أو مطهر لاليدي‬
‫يحتوي على كحول‪.‬‬
‫• في حالة تلوث األيدي بالمواد العضوية أو في حالة اتساخهما‬
‫المرئي يجب غسل األيدي غسالً روتينيا قبل القيام بدلك‬
‫األيدي بالكحول‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫ملحوظة ‪:‬‬
‫المناطق الموجودة تحت األظافر تعمل‬
‫بمثابة نقطة تجمع للكائنات الدقيقة‪.‬‬
‫باإلضافة إلى ذلك‪ ،‬يتسبب طول األظافر فى‬
‫حدوث للعدوى‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫الواقيات الشخصية‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫لماذا يجب استخدام أدوات الوقاية‬
‫الشخصية ؟؟؟؟؟؟‬
‫‪ .1‬لتقليل خطورة التعرض للرذاذ أو الدم أو سوائل الجسم‬
‫‪ .2‬لتقليل انتقال العدوى بواسطة الميكروبات المنقولة عن‬
‫طريق الهواء مثل البكتيريا المسببة لمرض السل‪.‬‬
‫‪ .3‬او توفير الحماية للعاملين من المخاطر األخرى مثل المواد‬
‫الكيماوية‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫الواقيات الشخصيه االكثر استخداما‬
‫في المعامل‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫البالطو‬
‫القفازات‬
‫واقيات العين‬
‫واقي الوجه‬
‫االقنعه‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫أنواع القفازات‬
‫• يوجد ثالثة أنواع رئيسية من القفازات المستخدمة في منشأة‬
‫الرعاية الصحية والتي يختلف استخدام كل منها وفقا ً لنوع‬
‫المهمة المكلف بها من يعمل في الرعاية الصحية‪.‬‬
‫‪ -1‬قفازات غير معقمة ذات اإلستخدام الواحد ‪.‬‬
‫‪ -2‬قفازات معقمة ذات االستخدام الواحد‪.‬‬
‫‪ -3‬قفازات شديدة التحمل‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫‪ -1‬القفازات غير المعقمة‬
‫‪ -1‬وتستخدم هذه القفازات لوقاية العاملين من التعرض بشكل مباشر‬
‫للدم أو سوائل الجسم األخرى أو عند التعامل مع األغشية‬
‫المخاطية أو قبل لمس المعدات أو األسطح الملوثة‪.‬‬
‫‪ -2‬وينبغي أن يتم التخلص من هذه القفازات عقب االنتهاء من‬
‫استعمالها لمرة واحدة فقط ثم يعقب ذلك تنظيف اليدين‬
‫الروتيني‪.‬‬
‫*يحظر إعادة استخدام أي نوع من القفازات المخصصة لالستخدام‬
‫مرة واحدة‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫‪ -2‬القفازات المعقمة‬
‫• تستخدم للجراحة و التدخالت العميقة وتتميز بأنها جديدة‬
‫ومعقمة وال تستعمل إال لمرة واحدة فقط‪ ،‬كما أن كل قفاز‬
‫يكون مغلفا ً على حدة‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫القفازات غير المعقمة‬
‫يجب ارتداء القفازات من قبل طاقم العاملين عند التعامل مع الدم‬
‫أو سوائل الجسم أو الجلد المصاب أو األنسجة‪:‬‬
‫‪ -1‬عند لمس األسطح أو المعدات الملوثة بسوائل الجسم‪.‬‬
‫‪ -2‬عند التعامل مع الضمادات المتسخة‪.‬‬
‫‪ -3‬عند التعامل مع أو تنظيف أي من األجهزة أو المعدات‬
‫الملوثة بالدم أو البول أو البراز أو أي من اإلفرازات‬
‫األخرى‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫‪ -3‬القفازات شديدة التحمل‬
‫‪ .1‬تستخدم هذه القفازات عند‬
‫التعامل مع المخلفات وعند‬
‫القيام بأعمال التنظيف‪.‬‬
‫‪ .2‬ويمكن إعادة استخدام هذه‬
‫القفازات ثانية بعد تطهيرها‬
‫‪ .3‬بينما يجب التخلص منها إذا‬
‫ما تعرضت للثقب أو‬
‫التمزق‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫• ينبغي أن يتم ارتداء القفازات شديدة التحمل عند‪:‬‬
‫‪ .1‬التعامل مع المخلفات الطبية (أكياس النفايات الطبية )‬
‫‪ .2‬تنظيف وتطهير آثار الدم أو سوائل الجسم ‪.‬‬
‫‪ .3‬استخدام المنظفات و المطهرات و المواد الكيماوية‬
‫‪ .4‬ينبغي أن يقوم مقدم الخدمة الصحية بغسل القفازين قبل خلعهما‪.‬‬
‫‪ .5‬يجب تنظيف األيدي بعد خلع القفازات الحتمال ثقب القفازات‬
‫أثناء االستخدام باإلضافة إلى سرعة تكاثر وانتشار الجراثيم‬
‫(البكتيريا) على أيدي مؤدي الخدمة الذي يرتدي القفاز‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫يلزم تغيير القفازات في الحاالت‬
‫اآلتية‬
‫‪ ‬بعد التعامل مع أحد المرضى وقبل االنتقال لمريض آخر‪.‬‬
‫‪ ‬إذا ظهرت عليها عالمات االتساخ أو التلوث أو في حالة تعرضها‬
‫للثقب أثناء التعامل مع نفس المريض‪.‬‬
‫‪ ‬في حالة عمل أكثر من تدخل لنفس المريض يجب تغيير القفاز ما بين‬
‫التدخل و اآلخر‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫نزع القفازات‬
‫• يجب الحرص على عدم تالمس البشره مع ظاهر القفازين عند القيام‬
‫بنزعهما‪.‬‬
‫• كما ينبغي أن ينزعهما برفق وبحذر شديدين لكيال تتعرض عينيه أو‬
‫فمه أو بشرته للتلوث بالرذاذ المنطلق من الحركة العنيفة للقفازين‪،‬‬
‫• وينبغي أن يقوم مقدم الرعاية الصحية بنزع القفازين في حالة‬
‫استخدامهما قبل قيامه بلمس أي شيء مثل األسطح أو الصنابير أو‬
‫األقالم‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫توفير الحماية للوجه والعينين والجهاز التنفسي‬
‫• ينبغي الحرص على ارتداء قناع الوجه وواقي العينين حينما‬
‫تتزايد احتماالت التعرض للوجهه أو العينين لرذاذ الدم أو‬
‫سوائل الجسم المتطايرة من المريض‪،‬‬
‫• ومن دواعي استخدام واقي الوجه والعينين حماية الشخص‬
‫الذي يعمل في المعمل من التعرض ألي رذاذ كيماوي من‬
‫شأنه أن يصيب وجهه أو عينيه‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫األقنعة الواقية للجهاز التنفسي‬
‫• وتعتبر جراثيم النيسيريا المسببة لإلصابة بااللتهاب السحائي‪،‬‬
‫وفيروس األنفلونزا من أمثلة الميكروبات المنتقلة عبر الرذاذ‬
‫الخارج من أحد المرضى المصابين بالعدوى‪.‬‬
‫• يجب استخدام قناع مطابق للمواصفات لدى تزايد احتماالت‬
‫التعرض للرذاذ الملوث بالميكروبات المعدية‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫األقنعة تستخدم لثالثة اغراض‬
‫‪ -1‬لحماية العاملين من أمراض الجهاز التنفسي‬
‫أو إستنشاق مواد قد تكون مؤذية‪.‬‬
‫‪ -2‬في االجراءات التي تتطلب تقنية معقمة‬
‫لحماية المرضى قليلو المناعة من التعرض‬
‫للعوامل المعدية في مجال الرعاية الصحية‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫التخلص من النفايات‬
HL-M-11B
Issue NO :1
Revision NO :0
‫انواع النفايات‬
‫• النفايات السائلة ‪:‬ويتم تطهيرها بوضع كلور مركز وتركه‬
‫لمدة ‪ 30‬دقيقه الي ساعه ثم التخلص منه في المكان‬
‫المناسب‬
‫• النفايات الحادة ويتم التخلص منها في االوعيه الصفراء‪.‬‬
‫• النفايات الصلبه ويتم التخلص منها في النفايات الحمراء‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫المهمالت العادية‬
‫يشمل المنتجات الورقية ومنتجات التغليف والصحف والمواد الغذائية‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫والمشروبات ‪.‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫نفايات المختبر‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫القفازات‬
‫الماصات البالستيكية‬
‫قوارير ( ‪)flasks‬‬
‫أي شئ قد تم استخدامها في‬
‫التحاليل الطبية‬
‫‪Dispensing tips‬‬
‫‪Eppendorf tubes‬‬
‫الدم ومشتقاته‬
‫أطباق المزارع بعد معالجتها‬
‫بالكلور‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫المطهرات الكيميائية‬
‫• ويمكن استخدام الكلور لتطهير‬
‫المواد الملوثة وذلك باضافتة‬
‫الى النفايات السائله‬
‫• يستخدم بتركيز ‪10 :1‬‬
‫ويترك على المواد المراد‬
‫تطهيرها لمدة ‪ 30‬دقيقة‪.‬‬
‫• يجب ان يحضر يوميا حيث‬
‫أنها تصبح بسرعة غير فعالة‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫التخلص من األدوات الحادة‬
‫اإلبر‬
‫المحاقن مع أو بدون ابرة‬
‫الماصات زجاجية‬
‫الشرائح‬
‫الزجاج المكسور‬
‫عندما تكون حاوية األدوات‬
‫الحادة مليئة ¾ يجب إغالقه‬
‫ووضعها في الحاوية الحمراء‪.‬‬
‫عندما يمالء الكيس األحمر‬
‫‪3/4‬تقريبا يجب على العاملين‬
‫في المعمل ربطه ثم إزالته ثم‬
‫التخلص السليم منه ‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫التعامل مع‬
‫االنسكابات‬
‫فى حالة االنسكابات البيولوجيه يتم التعامل معها كالتالي‪:‬‬
‫• توضع منشفة ورقيه او قطنيه فوق االنسكاب لمنع‬
‫اتشارة وتترك ليمتص‬
‫• يتم وضع المنشفة في االكياس الحمراء‪.‬‬
‫• يستخدم الكلور (‪ )% 10‬او اى مادة مطهرة في‬
‫موضع االنسكاب‪.‬‬
‫• تمسح بالماء جيدا‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫مراقبة البيئة‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫استخدام اإلجراءات المناسبة لتنظيف وتطهير البيئية‬
‫وغيرها من األسطح‬
‫جمع النفايات والتخلص منها بطرق مناسبة‪.‬‬
‫تنظيف وتعقيم المعدات ‪.‬‬
‫تظيف اماكن العمل بالمطهرات المناسبة‬
‫عمل عينات المزارع الكاشفة لنسب التلوث بالهواء وتحديد‬
‫ماان كانت مقبوله ام ال‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫كيفية التعامل مع الوخز باالبر‬
‫• في حالة تعرض احد العاملين بالمعمل للوخز يتم عمل التالي‪:‬‬
‫• غسل اليدين جيدا بالماء والصابون ثم تطهيرها‬
‫وعدم محاولة استخراج الدم محل الوخز ‪.‬‬
‫• تحرير نموذج واقعه او حادثة مشتمله جميع تفاصيل الواقعه‪.‬‬
‫• توجه الكيميائى للمسؤول المتواجد او مدير الفرع ‪ /‬الوحده‪.‬‬
‫• عمل تحليالت ‪ HCV , HBsAg, HIV‬من عينات المريض المتسبب في الوخز‪.‬‬
‫• عمل نفس التحليالت للكيميائى الذى تعرض للوخز)إذا لم يكن التحليل موجود عند‬
‫التعيين)‪.‬‬
‫• في حالة ما اذا كانت نتائج المريض جميعها سلبية ال يوجد خطر على الموظف‪.‬‬
‫• اذا كانت نتائج المريض ايجابية يتم اتعامل كالتالي ‪:‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫يتم اعادة تحليل ‪ HBSAg‬للكيميائي مرة اخرى بعد ثالثة اشهر من‬
‫الوخز‪.‬‬
‫اذا كان تحليل ‪ HBSAg‬للمريض ايجابي وتحليل الكيميائي سلبي يتم‬
‫اعطاء الكيميائى جرعة من المصل الخاص بفيروس ‪HBSAg‬‬
‫اما اذا كان قد حصل على جرعه واحدة يتم استكمال باقي الجرعات‪.‬‬
‫اليوجد اي تطعيمات يتم اخذها في حالة الوخز بسبب مريض ‪ HCV‬او‬
‫‪HIV.‬‬
‫يتم ارسال نموذج الواقعه الى وحدة مكافحة العدوى بجميع البيانات‬
‫والتفاصيل الخاصه بالواقعه وارقام نتائج التحاليل ثم ارسالها لوحدة‬
‫الجوده‪.‬‬
‫‪HL-M-11B‬‬
‫‪Issue NO :1‬‬
‫‪Revision NO :0‬‬

similar documents